العيادة الخاصة بالدكتور توماس بولي- الوخز بالإبر

فن العلاج الصيني بالوخز بالإبرالذي يزيد عمره على ألفي سنة معترف به رسميا في هذا البلد كوسيلة من وسائل العلاج.  من خلال وضع دقيق للإبر الصغيرة في نقاط محددة من الجسم يمكن إيقاف الآلام وأن يتم الشفاء في منطقة الجهاز العضلي الحركي. يمكن إيجاز خلفية الوخز بالإبر كما يلي: تتقاطع أجسامنا عن طريق نظام يسمى خطوط الطول، أي شبكة من الممرات التي يتدفق من خلالها ما يسمى تشي-الطاقة الحيوية-. فإذا ما اختل تدفق تشى، يمكن أن يندلع المرض. ومن خلال العلاج بالإبر لنقاط الوخز بالإبر المعنية على الجسم يمكن إعادة تشى مرة أخرى إلى التدفق، ويمكن مواءمة الاختلالات وتعويض الانسدادات ونقاط الضعف. عادة ما تؤدى سلاسل من العلاجات من 10- 15 مرة مع اثنين من علاجات الوخز بالإبر أسبوعيا. و في حالة الضرورة، يمكن مواصلة سلسلة لاحقة من العلاجات بعد بعض الوقت. وعقب الوخز بالإبر يتبعه مفهوم علاج مُطَوّر بشكل فردي يركز على منع المزيد من نوبات الألم.